مجموعة بنك البحرين الوطني تستعد لنقل نظام "سويفت" إلى سحابة "أمازون ويب سيرفيسز"

9th February 2021

أعلنت مجموعة بنك البحرين الوطني (NBB) عن كونها أول بنك بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يعقد شراكة مع شركة (AEG)، إحدى أكبر شركات خدمات الربط بشبكة "سويفت – SWIFT" حول العالم من حيث عدد المصارف المتصلة بمراكز البيانات التابعة لها من أكثر من 65 دولة حول العالم. وتهدف الشراكة لتمكين مجموعة بنك البحرين الوطني من نقل نظام التحويلات الدولية "سويفت" للخدمات السحابية إلى سحابة أمازون ويب سيرفيسز. وتعكس هذه الخطوة الارتباط الكبير للسحابة الإلكترونية برؤية التحول الرقمي الخاصة بالمجموعة، علاوة على توافقها مع استراتيجية حكومة مملكة البحرين لتبني الحلول السحابية. وتُشجّع هذه المبادرة كل من مؤسسات الخدمات المصرفية والمالية في البحرين ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتبنّي هذا الحل لتعزيز سهولة إدارة الأنظمة وخفض التكاليف، بجانب دعم توفّر الخدمة بصورة أفضل وبأعلى مستويات الحماية المعلوماتية.

وسيتيح التعاون مع ((AEG بنقل نظام "سويفت" التابع لمجموعة بنك البحرين الوطني إلى الامتداد الإضافي للبنية التحتية التقنية المعتمدة التابعة لشركة AEG)) الممتثلة للتدقيق ومعايير أمن المعلومات والمُستضافة على أمازون ويب سيرفيسز، وسيمكّن ذلك من استفادة المجموعة بخدمات مراكز البيانات الإقليمية لمنصة أمازون ويب سيرفيسز المتواجدة في مملكة البحرين.

وأقيمت مراسم توقيع الشراكة بشكل رقمي، بتاريخ 28 يناير 2021، وبحضور عدد من ممثلي مجموعة بنك البحرين الوطني وهم رازي أمين، رئيس تقنية المعلومات وعلي الصايغ، رئيس أمن تقنية المعلومات، ونبيل مصطفى، رئيس إدارة واستراتيجية الفروع المصرفية وأسامة نصر الرئيس التنفيذي للمعلومات في بنك البحرين الإسلامي. وحضر المناسبة بطريقة رقمية أيضًا كل من محمد سند رئيس (AEG) – البحرين، وأحمد السوافيري، رئيس الحسابات الإستراتيجية في شركة أمازون ويب سيرفيسز.

وبهذه المناسبة، صرح رازي أمين، رئيس تقنية المعلومات في بنك البحرين الوطني قائلًا: "يسرنا جدًا المبادرة باتخاذ خطوة استراتيجية أخرى نحو تحقيق أهداف مجموعة بنك البحرين الوطني، ولنعزز بها من دورنا كجهة رائدة ورئيسية في المنطقة. وسيضمن تعاوننا مع (AEG) وأمازون ويب سيرفيسز، استضافة وإدارة أنظمة "سويفت" من السحابة بأعلى مستويات الحماية للبيانات وبأفضل توفّر للخدمة وبما يتوافق مع أرقى المعايير والممارسات العالمية. وسيساعد هذا الانتقال في تحفيز تحويل الخدمات وسيدعم مساعي مجموعة بنك البحرين الوطني لمواكبة التوجُّهات التكنولوجية العالمية المرتبطة بالقطاع."

ومن جانبه، قال أسامة نصر الرئيس التنفيذي للمعلومات في بنك البحرين الإسلامي: "أصبح نقل أنظمة "سويفت" إلى خدمات الحوسبة السحابية، توجهًا عالميًا يهدف للاستقرار الاستراتيجي المستقبلي. وتتركّز جهودنا في مجموعة بنك البحرين الوطني على اعتماد التحول الرقمي كنهج يُمكننا من توفير خدمة أفضل ونظام متطوّر من شأنه أن يحفّز كفاءة إدارة المصاريف والاستفادة من أحدث الحلول التنقية للبنية التحتية التابعة لنا. وسيسهم الانتقال إلى أمازون ويب سيرفيسز بخفض وقت التعطّل بكفاءة دون التأثير على عمليات نظام "سويفت". وستكون هذه الخطوة بمثابة خارطة طريق لمساعي التنسيق والتعاون المعلوماتي وتحسين أدائنا العام في المجموعة، وكذلك ستسهم بشكل كبير في تعزيز دور أقسام تقنية المعلومات لرفع الكفاءة والتنفيذ الآلي لمعاملات الدفع في كافة عملياتنا التجارية."

ومن جهته، صرح محمد سند رئيس (AEG) – البحرين بقوله: "إنه لمن دواعي سرورنا أن نشهد التوجّه الاستراتيجي مجموعة بنك البحرين الوطني لنقل نظام "سويفت" إلى الخدمات السحابية، ونعتز بكونها أول بنك بالشرق الأوسط و شمال أفريقيا ينضم لإمتداد البنية التحتية التقنية المعتمدة التابعة لنا والممتثلة لمعايير حوكمة (SIP) المستضافة على منصة "أمازون ويب سيرفيسز". 

وأضاف محمد سند قائلًا: "ستوفر هذه النقلة هيكلية قوية للبنك للإمتثال لمعايير أمن المعلومات المعمتدة لنظام "سويفت". وسيشمل ذلك جميع معايير أمن المعلومات الملزمة و الإختيارية، مما سينتج عن آلية آمنة و ممتثِلة لأعلى مستويات أمن المعلومات الموثوقة."

وقال أحمد السوافيري، مدير الحسابات الإستراتيجية للقطاع العام في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى شركة أمازون ويب سيرفيسز: "حققت مجموعة بنك البحرين الوطني خطوات كبيرة في التزامها تجاه الابتكار والتحول الرقمي. وستحظى المجموعة من خلال نقل أنظمة "سويفت" الخاصة به إلى سحابة أمازون ويب سيرفيسز، بأعلى معايير الموثوقية والأمان، مما سيتيح لها التركيز على تقديم تجارب متميزة للعملاء وتوسيع نطاق عروض الخدمات والابتكار بوتيرة أسرع."

وسيستفيد برنامج "ثقافة البيانات" الذي أعلنت عنه مجموعة "البحرين الوطني" مؤخرًا، من التقنيات المستقبلية والتي تتضمن تحليلات البيانات والتعلّم الآلي وغيرها من التقنيات التي تدعم أهداف البنك لتوظيف حلول التكنولوجيا الرقمية في إنشاء العمليات الآلية ورقمنة البيانات.

وتسعى مجموعة بنك البحرين الوطني لتطوير إعدادات آمنة وموثوقة ومدققة، وذلك بالتوافق مع جهودها الهادفة للارتقاء بخدمات الدفع الدولية، وبما يضمن بناء أُسس قوية لتقديم خدمات مستقبلية آلية وسلسة ويمكن متابعتها بسهولة، وبما في ذلك التتبع المُباشر للرسائل لكل من العملاء التجاريين والأفراد.