في ظل توجيهات مصرف البحرين المركزي المعنية بتمديد تأجيل أقساط القروض المصرفية لمدة 6 شهور اخرى، اعتبارًا من شهر يوليو 2021 و لغاية ديسمبر 2021, سيقوم بنك البحرين الوطني بالإعلان عن جميع التفاصيل المتعلقة بطريقة تقديم طلب التأجيل والآلية المتبعة في أقرب وقت ممكن.
نشكركم على حُسن تعاونكم.

مجموعة بنك البحرين الوطني تحتفل بيوم الأرض عبر تدشين حملة "فكر في المستقبل" المستدامة

22nd April 2021

المنامة، البحرين – xx أبريل 2021: تحت مظلة تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESGأطلقت مجموعة بنك البحرين الوطني أحدث مبادراتها بعنوان "فكر في المستقبل" احتفاءً بيوم الأرض. يأتي ذلك بهدف تعزيز مكانة المجموعة بصفتها مؤسسة تعمل وفقًا لمعايير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) العالمية.

 

وتؤكد هذه المبادرة على مساعي مجموعة بنك البحرين الوطني للمضي قُدمًا، كما تعكس التزامها بتحقيق أداء متميز يتخطى النتائج المالية على المدى البعيد. وتعمل الحملة أيضًا على تعزيز مفهوم التبني الشامل لمعايير تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) ضمن عمليات المجموعة الداخلية والخارجية والتي تتضمن 7 ركائز ألا وهي: النمو الاقتصادي، والخدمات المصرفية المسؤولة؛ خدمة العملاء؛ رعاية الكوادر العاملة؛ الاستثمار المجتمعي؛ الحفاظ على الموارد الطبيعية والحوكمة والسلوكيات الأخلاقية.

 

وقامت مجموعة بنك البحرين الوطني بوضع خطة مدتها ثلاث سنوات لدمج الاستدامة ضمن عملياتها حتى تتوافق مع الرؤية الاقتصادية 2030 وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، وهو مما من شأنه أن يُضيف قيمة ملموسة إلى النظام الإيكولوجي الذي تعمل به المجموعة.

nbb

وتعقيبًا على التقرير السنوي المالي وتقريرالاستدامة 2020  الذي صدر مؤخرًا، أكد السيد فاروق يوسف خليل المؤيد رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك البحرين الوطني على مدى الأهمية المتزايدة لاعتماد إطار عمل مستدام من أجل ازدهار المؤسسات، واستطرد بقوله: "تجدر الإشارة إلى أن درجات تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) أصبحت مهمة في عملية صنع القرار خاصة للمستثمرين التابعين لمؤسسات تتمتع بالوعي، ولشركات تسعى إلى موائمة نماذج أعمالها مع الأشكال المستدامة لحوكمة الشركات. وعليه، حرصنا على تجديد التزامنا باستدامة الشركة، ودمج وإدارة المخاطر والفرص البيئية والاجتماعية والحوكمة بكل منهجية في جميع جوانب أعمال المجموعة."

 

ومن جانبه، قال السيد جان كريستوف دوراند الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني: "لقد عملنا جاهدين لنصبح روادًا في مجال الخدمات المصرفية المستدامة ونحن ملتزمون بالاستمرار ضمن النهج ذاته. لقد أحرزنا تقدمًا رائدًا بالفعل – باتباع نهج صارم ومنهجي نحو دمج القضايا البيئية والاجتماعية والحوكمة، المدعمة من قبل الإجراءات العملية، في صميم أعمالنا التجارية. ويتم الآن تضمين الاستدامة في الأعمال التجارية مع إرساء توجهات واضحة للخطوات التي سنتخذها خلال السنوات الثلاث المقبلة، والتي من شأنها أن تُساهم بوضع حجر الأساس لمزيد من التطور والنمو بعد ذلك."

 

الآنسة دانة بوحجي رئيس تنفيذي للمجموعة –  الموارد البشرية والاستدامة في بنك البحرين الوطني: "تُمثل حملة "فكر في المستقبل" جزءًا من التزامنا المستمر بتقديم خدمات مصرفية مستدامة والتي تأتي ضمن اطار خطة عمل مخصصة لإدراج تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) ضمن عملياتنا. كما إننا نسعى لتبني الاستدامة كنمط حياة وذلك عبر تضمينها في طريقة تفكيرنا وسلوكياتنا، علاوة على غرس هذه الأيديولوجية داخل وخارج المؤسسة، لخلق ثقافة قائمة على التفكير والتخطيط المستمر حتى تحظى المملكة بمستقبل مستدام."

 

وتزامنًا مع حلول مناسبة يوم الأرض الذي يُصادف تاريخ 22 أبريل من كل عام، أطلقت مجموعة بنك البحرين الوطني عدة مبادرات عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي بغية تعزيز الخدمات المصرفية المستدامة، حيث قامت بتشجيع عملائها على تقديم طلب للحصول على كشف حساب إلكتروني عِوضًا عن استلام النسخة الورقية، وتنزيل تطبيق الخدمات المصرفية الرقمية الجديد والتسجيل به لتقليل استخدام النسخ الورقية، وإعادة تدوير النسخ الورقية كلما أمكن، مع حثهم على المشاركة ضمن المبادرات العالمية، مثل: ساعة الأرض، للمساهمة في الحد من استهلاك الطاقة. كما بدأت المجموعة بالفعل في ترشيد استهلاكها للطاقة والمياه وذلك في محاولة منها للحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية.

 

وعلى صعيد ذي صلة، استضافت  مجموعة بنك البحرين الوطني جلسة إلكترونية تمحورت حول أهمية تقارير الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) في قطاع الخدمات المالية ومدى تأثيرها على عملية صنع القرار للمستثمرين المحتملين وأصحاب المصلحة والمجتمع ككل. وحضر هذه الجلسة الافتراضية 370 شخص من المجموعة.

 

ومنذ العام 2019 ، كشف البنك عن معلومات مهمة غير مالية عن عملياته، مما عزز مبدأ الشفافية ووفر تغطية شاملة لمواضيع الاستدامة الهامة. وكجزء من التزامه بالشفافية وأفضل الممارسات الدولية لإعداد التقارير، قام بنك البحرين الوطني بإعداد تقرير المالية والاستدامة السنوي الأول لعام 2020 وفقًا لتوجيهات مصرف البحرين المركزي و بورصة البحرين ووفقًا لمعايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير (GRI).

 

وقد تصدر البنك المرتبة الأولى على مستوى مؤسسات القطاع المصرفي بمملكة البحرين في تصنيف الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات من شركة «ESG Invest» واحتل المرتبة الثانية بالتصنيف على مستوى جميع قطاعات المملكة، إلى جانب كونه المؤسسة البحرينية الوحيدة في مؤشر شركة ريفينيتيف للبيانات المالية واتحاد البورصات العربية «AFE» بمجال خفض انبعاثات الكربون.