ارتفاع صافي أرباح بنك البحرين الوطني للسنة المنتهية 2019 بنسبة 6.0% لتبلغ 74.2 مليون دينار بحريني (197.4 مليون دولار أمريكي)

12th February 2020

 المنامة، البحرين: أعلن بنك البحرين الوطني ش.م.ب (NBB) عن تحقيقه لنتائج مالية قوية لفترة الربع الرابع والمنتهية في 31 ديسمبر 2019، حيث بلغت الزيادة في صافي الربح نسبة 21.3% أيّ ما يُعادل 18.2 مليون دينار بحريني (48.4 مليون دولار أمريكي)، مقارنة مع 15.0 مليون دينار بحريني (39.9 مليون دولار أمريكي) للعام 2018. وتُعزى هذه الزيادة  في صافي الربح إلى نمو الدخل التشغيلي بنسبة 6.9% ومخصصات أقل بمقدار 0.1 مليون دينار بحريني مقارنة مع 3.1 مليون دينار بحريني لنفس الفترة من عام 2018.

بلغت ربحية السهم الواحد 12 فلساً بحرينياً (3 سنتاً أمريكياً) لفترة الربع الرابع، مقابل 10 فلساً بحرينياً (3 سنتات أمريكية) لنفس الفترة من العام الماضي.

شهد إجمالي الدخل الشامل لفترة الربع الرابع ارتفاعاً بنسبة 153.7% ليصل إلى 27.4 مليون دينار بحريني (72.9 مليون دولار أمريكي)، مقابل 10.8 مليون دينار بحريني (28.7 مليون دولار أمريكي) لنفس الفترة من العام الماضي وذلك بسبب ارتفاع إعادة تقييم القيمة العادلة للأوراق المالية الإستثمارية.

ارتفع الدخل التشغيلي لفترة الربع الرابع بنسبة 6.9% ليبلغ 30.9 مليون دينار بحريني (82.2 مليون دولار أمريكي) مقارنة مع 28.9 مليون دينار بحريني (76.9 مليون دولار أمريكي) في نفس الفترة من العام الماضي.

حقق البنك ارتفاعًا في صافي الربح نسبته 6.0% ليصل إلى 74.2 مليون دينار بحريني (197.4 مليون دولار أمريكي) للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019، مقابل 70.0 مليون دينار بحريني (186.1 مليون دولار أمريكي) في العام 2018 . ويعود الارتفاع في صافي الربح  إلى النمو الجيد في الدخل التشغيلي وذلك على أساس سنوي بنسبة 7.2%، بينما تم الحفاظ على نسبة التكلفة إلى الدخل بشكل جيد، حيث بلغت 35.9٪ في عام 2019 مقارنة مع 35.6% في عام 2018 ، وذلك على الرغم من مساعي البنك لدعم استراتيجية التحول عن طريق الاستثمار في الكوادر البشرية والتكنولوجيا.

ارتفعت ربحية السهم الواحد بنسبة 6.5% خلال السنة لتصل إلى 49 فلساً بحرينياً (13 سنتاً أمريكياً)، مقابل 46 فلساً بحرينياً (12 سنتاً أمريكياً) في عام 2018.

ارتفع إجمالي الدخل الشامل بنسبة 36.6% ليصل إلى 91.0 مليون دينار بحريني (242.0 مليون دولار أمريكي)، مقابل 66.6 مليون دينار بحريني (177.0 مليون دولار أمريكي) للعام 2018، ويُعزى ذلك إلى ارتفاع إعادة تقييم القيمة العادلة للأوراق المالية الإستثمارية.

شهد الدخل التشغيلي وذلك على أساس سنوي ارتفاعاً  بنسبة 7.2% ليبلغ 125.8 مليون دينار بحريني (334.6 مليون دولار أمريكي) مقابل 117.4 مليون دينار بحريني (312.2 مليون دولار أمريكي) لنفس الفترة من العام الماضي.

شهد إجمالي حقوق المساهمين نموًا بنسبة 11.9% ليصل إلى 532.3 مليون دينار بحريني (1,415.7 مليون دولار أمريكي)، مقارنة مع 475.8 مليون دينار بحريني (1,265.3 مليون دولار أمريكي) كما هو بتاريخ 31 ديسمبر 2018 .

بلغ إجمالي الأصول 3,194.5 مليون دينار بحريني (8,496.0 مليون دولار أمريكي) كما هو بتاريخ 31 ديسمبر 2019 والتي توافقت مع مستوى 31 ديسمبر 2018. بينما ارتفع إجمالي القروض والسلفيات بنسبة 2.0% ليبلغ 1,213.7 مليون دينار بحريني (3,227.9 مليون دولار أمريكي)، مقارنة مع 1,190.1 مليون دينار بحريني (3,165.2 مليون دولار أمريكي) المسجلة في 31 ديسمبر 2018.

كما قرر مجلس الادارة رفع توصية إلى الجمعية العمومية للمساهمين بتوزيع مخصصات عام 2019، حيث تتضمن 38.7 مليون دينار بحريني لأرباح نقدية بنسبة 25% ومبلغ 3.7 مليون دينار بحريني للهبات والتبرعات. كما وسيقدم مجلس الإدارة مقترحًا ينص على توزيع أسهم منحة بواقع سهم واحد مقابل عشرة أسهم، وتحويل 8.0 مليون دينار بحريني من الأرباح المرحلة إلى الاحتياطي القانوني.

وبهذه المناسبة، صرّح السيد فاروق يوسف خليل المؤيد، رئيس مجلس إدارة بنك البحرين الوطني: "نيابة عن مجلس الإدارة، يسرني أن أعلن عن تحقيق بنك البحرين الوطني – مرة أخرى – لنتائج قياسية. ونحن فخورون بهذا النمو الذي يشهده البنك، حيث زادت ربحيتنا بنسبة 6.0% في العام 2019 مقارنة بعام 2018 ، وذلك نتيجة لعدة عوامل، أبرزها: حرصنا على تقديم خدمات ذات قيمة مضافة، ومساعينا لتوسيع وتنمية شبكة الفروع، والتي تُعد تأكيدًا على ضمان حصة بنك البحرين الوطني في مشاريع وطنية متعددة."

وأضاف قائلاً: "نحن فخورون بما حققناه خلال العام 2019 ، كما إننا واثقون من أننا سنستمر – بفضل مساعينا الحثيثة – بتسجيل نتائج إيجابية، ومنح قيمة أكبر لمساهمينا في العام الجديد. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأتوجه بالشكر والعرفان لأعضاء مجلس الإدارة، وفريق الإدارة العليا، ولموظفينا الذين تمكنوا بفضل عملهم الجاد وتفانيهم، من قيادة البنك نحو عام آخر ملئ بالنجاح."

ومن جانبه، قال السيد جان كريستوف دوراند الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني: "لقد حققنا نموًا في الدخل التشغيلي بنسبة 6.9% في الربع الرابع ونسبة 7.2% على مدى الاثني عشر شهرًا مقارنةً بالعام 2018 وذلك رغم الظروف الاقتصادية الصعبة. كما شهد بنك البحرين الوطني خلال العام الماضي، تحولًا كبيرًا تمثل في إطلاق هويتنا الجديدة، ووعد علامتنا التجارية "أقرب لكم"، الذي كان محور عملياتنا في العام 2019. فقد تصدر بنك البحرين الوطني الطليعة كونه تبنى عددًا من أبرز التوجهات مثل: الخدمات المصرفية المفتوحة، حيث كان البنك أول من أطلق هذه الخدمة في مملكة البحرين. وتؤكد هذه الخطوة على التزامنا باستخدام التطبيقات الرائدة، وشراكتنا الوثيقة مع قطاع التكنولوجيا المالية. وبطبيعة الحال، أصبحت التكنولوجيا عنصرًا أساسيًا في اسلوب معيشتنا، ونمط حياة عملائنا، لذا أرتئينا أن نقوم بإجراء تحديثات جذرية على شبكة فروعنا، والتي أُستهلت بتجديد فرع مجمع السيف، لنكون أقرب لعملائنا الأعزاء، ولنلبي كافة احتياجاتهم المصرفية بإسلوب عصري. ويُسعدني أن أذكر أيضا، أن مؤسسة "يوروموني" قد منحت جائزة "أفضل بنك في مملكة البحرين" لبنك البحرين الوطني، حيث يأتي هذا الإنجاز شاهدًا على الجهود الدؤوبة التي يبذلها موظفو البنك في سبيل تعزيز مكانته ضمن القطاع المصرفي المحلي. أنا فخور بالجهد والتطبيق والحماس من مختلف وحدات الأعمال والدعم لدينا لاغتنام الفرص الهائلة التي وفرتها رحلتنا للتحول. وعليه، سنستمر بالمضي قدمًا خلال العام 2020 حيث نتطلع لتقديم المزيد من الخدمات والمنتجات المصممة خصيصًا لعملائنا الكرام."

ويُنوه بنك البحرين الوطني السادة المُساهمين بأن البيانات المالية السنوية المُدققة والخبر الصحفي متوفران على الموقع الإلكتروني لبورصة البحرين.

يتم تداول أسهم بنك البحرين الوطني ش.م.ب في بورصة البحرين تحت رمز التداول: NBB